أخبار مصرادب وثقافةالمرأة والطفلالمراة ومتنوعاتتاريخ وآثاردين وحياةمشاعرمقالات

المرأة المصرية بين الماضي و الحاضر قلم اللواء / سيد  نوار 

المرأة المصرية بين الماضي و الحاضر

المرأة المصرية بين الماضي و الحاضر
قلم اللواء / سيد  نوار

قلم اللواء / سيد  نوار 

تحدثنا في مقالي الأول عن المرأة المصرية في مصر القديمة بين الماضي و الحاضر بالموضوع الأول يليه مقالات متتابعة حتى العصر الحديث و دورها في المجتمع المصري و اليوم نتحدث عن :
” المرأة المصرية في قصص القرآن الكريم “

• السيدة آسيا بنت مزاحم
هي امرأة فرعون الذي طغى وتجبر، ونصب نفسه إلهًا على شعبه، وأمر عبيده بأن يعبدوه ويقدسوه هو وحده ولا أحد سواه، وأن ينادوه بفرعون الإله. وهي التي تلقت النبي موسى من اليم، وأقنعت فرعون بالاحتفاظ به، وتربيته كابن لهما، وأسندت رضاعته لأمه. في البداية لم يقتنع بكلامها، ولكن إصرار آسيا جعله يوافقها الرأي وعاش موسى معهما وأحبته حب الأم لولدها.
• امرأة العزيز زليخة
هي زوجة عزيز مصر بوتيفار عند قدوم النبي يوسف إلى مصر على عهد الملك أمنحوتب الثالث، الذي يعد من أعظم ملوك مصر القديمة عبر التاريخ. و كانت تشتهر بجمالها وكبريائها الذي أضحى تكبرًا وأنفة، حتى حيال زوجها. وفي تلك الأونة، كان النبي يوسف في القصر وأُعجبت به امرأة العزيز التي أحبته وأرادت إظهار حبها له، إلا أنه تذكر ربه الذي أنقذه من الجب سابقًا.
• السيدة هاجر أم إسماعيل عليه السلام
ورد ذكرها في التوراه في سفر التكوين وجاء ذكرها باسمها في الأحاديث النبوية وذكرها الرسول صلى الله عليه و سلم بأُم إسماعيل، وأُشِير إليها دون تسمية في القرآن الكريم . هاجر و هي جارية مصرية لسارة ويوجد في التراث الإسلامي ما يؤيد ذلك . وهي امرأة مكرمة في الإسلام فهي والدة النبي إسماعيل عليه السلام .
” في المقال القادم بحول الله نتحدث عن نساء مصريات كن إلاهات و نساء كن ملكات “

الوسوم
إغلاق
إغلاق