اخبار عاجلةاخبار عالميهالسياسة الخارجيةسياسة

ترمب يوافق على إعلان الطوارئ بواشنطن حتى 24 يناير

وائل خالد

مع تزايد المخاوف من وقوع أعمال عنف وشغب مشابهة لاقتحام الكونغرس . طوارئ في واشنطن

أعلن البيت الأبيض، فجر اليوم الثلاثاء، أن الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، وافق

على إعلان الطوارئ في العاصمة واشنطن من الآن وحتى 24 يناير، وذلك بعد

ساعات من تحذير السلطات من تهديدات أمنية محتملة خلال تنصيب الرئيس

المنتخب جو بايدن الأسبوع المقبل.  

أتت تلك الخطوة، بعد تزايد المخاوف من وقوع أعمال عنف وشغب مشابهة لما

حصل في السادس من يناير، خلال أو قبيل تلك المناسبة التي يتدفق خلالها كل

أربع سنوات مئات الآلاف إلى العاصمة الفيدرالية الأميركية لحضور هذا الحدث.

استنفار.. ونداءات للتظاهر

وكان البنتاغون أجاز في وقت سابق زيادة عدد العسكريين

المنتشرين في العاصمة من 6200 عنصر من الحرس الوطني

ينتشرون في واشنطن حالياً إلى 10 آلاف عنصر بحلول نهاية

الأسبوع، مع إمكانية أن يؤازرهم حوالي خمسة آلاف عنصر من

الجيش في يوم التنصيب في 20 الجاري، ليصبح إجمالي عدد

العسكريين الذين سيؤمّنون هذا الحفل 15 ألف عسكري.

 

ويتناقل أنصار ترمب منذ الأسبوع الماضي على مواقع التواصل الاجتماعي

نداءات للتظاهر في سائر أنحاء البلاد، بما في ذلك في العاصمة الفيدرالية،

اعتباراً من 17 الجاري، في دعوات للاحتجاج أثارت مخاوف من وقوع مزيد من

الاضطرابات وأعمال العنف.

 

يذكر أن ليلة اقتحام الكونغرس في السادس من يناير أسفرت عن مقتل 5

أشخاص بينهم امرأة وعنصر من الشرطة.

وأدت تلك الحادثة والمشاهد الصادمة لغزو عدد من أنصار ترمب لمبنى الكابيتول

العريق، إلى إطلاق حملة انتقادات عنيفة من قبل النواب الديمقراطيين تجاه

الرئيس الجمهوري، ودعوات إلى إقالته وعزله سواء عبر المساءلة أو التعديل 25

من الدستور الأميركي، وهو ما يرفضه الجمهوريون.

 

إغلاق
إغلاق