سيارات

رئيس أول جراج ذكي بالشرق الأوسط يوضح كيف يمكن حل مشكلة المرو


01:05 م


الإثنين 24 مايو 2021

كتب – محمود أمين:

قال محمود فراج رئيس مجلس إدارة شركة جراج روكسى، إن الشركة نتعاون حالياً مع عدد من الأندية لتنفيذ فكرة مشروع الجراج الذكي داخل أنديتهم، منوهًا إلى أن الجراج الذكي سوف يساهم في زيادة الطاقة الاستيعابية لركن السيارات داخل كل نادى بنسبة تتراوح ما بين 60 إلى 70%.

وأضاف فراج خلال بيان صحفي اليوم، أنه تم الإنتهاء من إقامة الجراج الذكي في نادي “هليوبوليس” الرياضي بمصر الجديدة بنفس المساحة المخصص للجراج العادي، حيث ساهم الجراج الذكي في حل الأزمة المرورية التى تواجه النادي عن طريق إضافة دور ثاني للانتظار يعمل هيدروليكياً لرفع وإنزال السيارات.

ولاقت فكرة الجراج الذكي إعجاب الكثير من أعضاء النادي نظرًا لاستيعابه عدد كبير من السيارات، وتوفير الوقت والجهد المبذول في عملية ركن السيارة داخل النادي.

وكشف فراج أن فكرة تأسيس الجراج الذكي دون تدخل بشري في مصر بدأت منذ 12 عامًا، اعتمادًا على أحدث الوسائل التكنولوجية من خارج البلاد، وبالفعل استطعنا تنفيذ الفكرة في جراج روكسي ليصبح أول جراج إلكتروني في منطقة الشرق الأوسط.

ولفت إلى أن جراج روكسي الذكي يتكون من 4 طوابق تحت سطح الأرض، بمساحة إجمالية 10 آلاف متر مربع، ويتسع لحوالي 1.700 سيارة، بالإضافة إلى 12 مصعدًا إلكترونيًا مزودًا ببطاريات لنقل السيارات من الداخل إلى الخارج والعكس، كما يتم فحص السيارة بالكامل إلكترونيًا بمجرد وقوفها على بطارية المصعد.

وأكد فراج أن حل الأزمة المرورية في مصر يتطلب أمرين، الأول هو تنظيم مواقف سيارات الأجرة والسرفيس وأماكن انتظار المركبات بالشوارع، ومن الممكن أن يصبح لدينا مواقف سيارات ذكية بالاعتماد على التكنولوجيا الحديثة، الأمر الثاني هو زيادة حجم استيعاب الجراجات للسيارات ولن يتم ذلك إلا بتطبيق فكرة الجراجات الذكية.

وأوضح أن الجراج الذكي يستوعب ضعف عدد الجراجات العادية، ويمكن إقامته على مساحة مساحة تبدأ من 49 مترًا، كما أن فكرة المصعد داخل الجراجات الذكية هي نفس فكرة “الاسانسير” داخل العمارات السكنية وتتيح نزول السيارات وخروجها بيسر ولا تتأثر بانقطاع التيار الكهربائي لوجود بطاريات ومصادر طاقة بديلة للجراج.

إغلاق
إغلاق