سيارات

في ذكرى رحيله.. سيارات “العندليب” الثلاث شاهدة على سعادته وم


03:21 م


الإثنين 21 يونيو 2021

القاهرة – (مصراوي):

بسطوع شمس اليوم الاثنين 21 يونيو الجاري يكون قد انقضى 92 عامًا على ميلاد “العندليب الأسمر” عبد الحليم حافظ، الذي رحل عن عالمنا في الثلاثين من مارس عام 1977 عن عمر ناهز الـ47 بعد رحلة طويلة مع فيروس سي.

ولا يخفى على أحد أن “العندليب” كان واحدًا من أبرز وأهم مطربي الشرق في النصف الثاني من القرن العشرين، ولا تزال أعماله الفنية حاضرة وتنبض بالحياة التي سلبها منه المرض، سواء أفلامه السينمائية أو أعماله الغنائية.

كان “العندليب” يمتلك بحسب تصريح صحفي سابق لمحمد شبانة ابن شقيق عبد الحليم العديد من السيارات أبرزها ثلاثة سيارات أهديت إليه من الملك الحسن الثاني ملك المملكة المغربية، وهي سيارة فيات 130 موديل 69.

فيات 130

السيارة الأخرى كانت مكشوفة، ولذلك كان يفضل أن يقودها داخل شوارع العجمي حيث موقع الشاليه الذي أهداه له الرئيس الراحل محمد أنور السادات، أما السيارة الثالثة والتي كانت آخر سيارة استقلها “العندليب” فهي تويوتا سيليكا موديل 77.

سيارة كشف

وفي الوقت الذي كانت هذه السيارات شاهدًا على لحظات السعادة والمرح التي عاشها حليم، فقد كانت شاهد أيضًا على لحظات عذاباته المرضية.

ويتذكر شبانه أن سيارة حليم الـ(فيات 130) استطاعت أن تنقذه من أزمة صحية ألمت به، فقد تعرض ذات يوم لنزيف وهو في العجمي واستطاع سائقه الخاص أن ينقله إلى مقر طبيبه الخاص الدكتور ياسين عبد الغفّار فى القاهرة خلال ساعتين وربع تقريبا.

تويوتا سيليكا

يذكر أن هذه السيارات الثلاث لا تزال على قيد الحياة إلى اليوم، إلا أن السيارة المكشوفة التي خصصها “العندليب الأسمر” لتنقلاته داخل العجمي فقط، تعاني من تلف شديد وتحتاج إلى إصلاح على مستوى الماكينة والهيكل الخارجي.

كورونا.. لحظة بلحظة

متعافون اليوم

إجمالي الإصابات

إجمالي الوفيات

إجمالي المتعافين

إغلاق
إغلاق