الحوادث

“مات في الطريق”.. تفاصيل وفاة محتجز بقسم شرطة الصف

كشفت تحريات إدارة البحث الجنائي بمديرية أمن الجيزة عن التفاصيل الكاملة لوفاة محتجز على ذمة إحدى القضايا بقسم شرطة الصف، جنوب المحافظة
البداية تعود إلى منتصف الشهر الجاري، إذ داهمت قوات الشرطة بقيادة المقدم محمد علي مفتش مباحث فرق الشرق، والرائد أحمد يسري رئيس مباحث الصف، منزل “عبد النبي.س.” 48 سنة، مقيم عرب الحصار، والذي اتخذه مصنعا لتجهيز الحشيش المخدر، وأمكن ضبطه وبحوزته كمية من المخدر.

وأحال اللواء محمود السبيلي مدير مباحث الجيزة، المتهم إلى النيابة العامة، التي أمرت بحبسه 4 أيام على ذمة التحقيقات، وجددت له مرتين آخرها منذ 3 أيام.

منذ يومين، شعر المتهم بحالة إعياء شديدة، نُقل على إثرها إلى مستشفى الصف، وأمر الطبيب المعالج حجزه تحت الملاحظة لمدة 24 ساعة، وتم تعيين الحراسة الأمنية اللازمة.

صباح اليوم التالي، تحسنت الحالة الصحية للمتهم الأربعيني، وسمح الطبيب له بالمغادرة، فتم إيداعه غرفة الحجز بديوان قسم شرطة الصف.

أمس الخميس، أصيب المتهم “عبد النبي” بأزمة صحية، فاستدعى مسؤولو القسم سيارة إسعاف، وجرى نقله إلى المستشفى إلا أنه لفظ أنفاسه الأخيرة قبل وصوله.

مصدر أمني رفيع المستوى نفى صحة ما تناقله البعض عبر مواقع التواصل الاجتماعي بوجود شبهة جنائية، مؤكدا أن الوفاة طبيعية، وأنه تم تقديم الرعاية اللازمة للمحتجز طوال فترة حبسه.

إغلاق
إغلاق