سيارات

هل الوقت الحالي مناسب لشراء سيارة جديدة في مصر؟ “خبير يجيب”


12:49 م


الأحد 06 يونيو 2021

كتب – أيمن صبري:

أكد المهندس زكريا مكاري، الخبير ومدير عام المبيعات والتسويق في مرسيدس بنز إيجيبت سابقًا، أن الوقت الحالي هو الأنسب لشراء سيارة جديدة، معللًا بأن الفترة المقبلة ستشهد ارتفاعات بالأسعار عالميًا ومحليًا.

وقال مكاري في تصريحات لبرنامج “عربيتي” المذاع عبر راديو مصر، إن تبعات تفشي وباء كورونا وأزمة نقص الرقائق الإلكترونية يسببان حاليًا نقصًا بالمعروض، ما سيحدث موجة من ارتفاع الأسعار.

وأضاف أن حالة التضخم التي تشهدها غالبية أسواق العالم نتيجة ضخ حكومات الدول أموالًا طائلة بالأسواق في محاولة للتعافي من أزمة كورونا، إضافة إلى الخلل بميزان العرض والطلب جميعها أسباب تشير إلى زيادة السلع ومنها السيارات في المستقبل القريب.

وأردف أن الزيادات التي يتم رصدها حاليًا بالسوق المصري وغيره، ليست إلا بداية، مشيرًا إلى أن اعتماد قطاع تصنيع السيارات على موردين مختلفين بأنحاء العالم جعل الأزمات التي تلحق بالسوق الياباني على سبيل المثال تؤثر في دول بقارة أوروبا وأمريكا.

وفي سياق آخر، أوضح مكاري أن ظاهرة توافر السيارات لدى موزعي العلامات التجارية بمصر في الوقت الذي لا تتوافر لدى الوكلاء يرجع إلى أن الوكيل يعمل على توفير احتياجات الموزع أولا حتى لو كان على حساب صالات العرض الخاصة به.

وأشار إلى أن وكلاء العلامات التجارية حول العالم لا يعملون مع عملائهم بشكل مباشر ولكن من خلال شبكة الموزعين، ذلك بعكس السوق المصري وبعض الأسواق الأخرى القليلة، حيث يتعامل العميل مع الوكيل بشكل مباشر.

ولفت إلى أن اضطراب عمليات الشحن والإغلاقات الجزئية والكلية بالعديد من مصانع السيارات حول العالم، جعلت الشركات الأم عاجزة عن توفير كافة احتياجات الوكلاء بالسوق المصري، الأمر الذي نتج عنه فجوة بين العرض والطلب وهو ما استغله بعض الموزعين لفرض “أوفر برايس”.

وأشار إلى أن الزيادات التي يقرها بعض الموزعين على السيارات الأكثر طلبًا تخضع لقانون العرض والطلب، ولا يتم إجبار عميل على دفع مبالغ إضافية دون رغبته.​

إغلاق
إغلاق