وسيط اليوم

جريدة الكترونية عربية

محافظ كفر الشيخ يضع إكليل الزهور على النصب التذكاري لشهداء معركة البرلس البحرية في العيد القومى للمحافظة…

محافظ كفر الشيخ يضع إكليل الزهور على النصب التذكاري لشهداء معركة البرلس البحرية في العيد القومى للمحافظة…

كتبت ستيره عطيه

وسيط اليوم

4/11/2023
قام اللواء جمال نور الدين، محافظ كفر الشيخ، واللواء إيهاب عطية، مساعد وزير الداخلية لأمن كفرالشيخ، والعميد أحمد عمارة، المستشار العسكرى للمحافظة، بوضع إكليل الزهور على النصب التذكاري لشهداء معركة البرلس البحرية، وقراءة الفاتحة على أرواح الشهداء، بحضور الأستاذ عمرو البشبيشى، نائب محافظ كفرالشيخ، واللواء عمرو الفداوى، رئيس مركز ومدينة بلطيم، وسليم ابو شريف، رئيس مدينة برج البرلس، والعميد يسري الدسوقي، مدير عام ميناء البرلس، وعدد من القيادات الأمنية والتنفيذية.

بمناسبة العيد القومى لمحافظة كفرالشيخ، في الذكرى الـ67 لإنتصارات معركة البرلس البحرية الخالدة في 4 من نوفمبر عام 1956 أثناء العدوان الثلاثي على مصر، التي تحتفل به المحافظة كل عام، وحققت فيه قوات البحرية المصرية انتصارًا ساحقًا على الأسطول الفرنسي والإنجليزي وتدمير البارجة الفرنسية جان دارك أمام سواحل برج البرلس، حيث اختلطت دماء المصريين والسوريين في هذه المعركة.

وهنأ محافظ كفر الشيخ، أبناء المحافظة، بالعيد القومي الـ67 لمحافظة كفر الشيخ، الموافق اليوم 4 نوفمبر، موضحًا أنه نظرًا للأحداث الجارية، واستمرار العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، وتماشيًا مع توجهات الدولة، تقرر اقتصار الإحتفال بالعيد القومي للمحافظة بمدينة برج البرلس فقط، على وضع اكليل من الزهور على النصب التذكاري لشهداء معركة البرلس البحرية، دون أي مظاهر آخرى للإحتفالات .

يذكر أنه جرت وقائع معركة البرلس البحرية فى يوم الرابع من نوفمبر 1956، وبات تاريخها منذ ذلك الحين عيدا قوميا لمحافظة كفر الشيخ، وتضافرت قوى أهالي المحافظة مع عناصر البحرية المصرية فى مواجهة القوات المعتدية الفرنسية والإنجليزية.
ففي صبيحة يوم الرابع من نوفمبر عام 1956، وجدت قوات البحرية المصرية المرابطة قرب شواطئ كفر الشيخ نفسها فى اختبار بالغ الصعوبة، وذلك بمواجهة مدمرة بريطانية ومعها البارجة الفرنسية “جان بارت” ذات الشهرة الواسعة منذ أعوام الحرب العالمية الثانية، وذات التجهيزات المتفوقة بحسابات ذلك الزمن، حيث كانت مجهزة بأكثر من مائة مدفع وأحدث نظام رادار على مستوى العالم. اقتربت «جان بارت» لإنزال دفعة من الجنود الفرنسيين عند شواطئ «البرلس»، وذلك ضمن وقائع وأحداث العدوان الثلاثى على مصر “29 أكتوبر 1956- 7 نوفمبر 1956″،وهو ما دفع البحرية المصرية للتحرك، ممثلة فى ثلاثة زوارق «طوربيد». وقد تمكنت تلك الزوارق الثلاثة على ضعف تجهيزها، من إلحاق خسائر ب«جان بارت» التى وقعت أمام هجوم فدائى من جانب أحد الزوارق المصرية الثلاثة انتهى بإلحاق أضرار جسيمة بها.

ومن بين شهداء المعركة جلال الدين الدسوقى، وإسماعيل عبدالرحمن فهمى، والسورى جول جمال، وصبحي إبراهيم نصر، وجمال رزق الله، ومحمد البيومى محمد زكى، وعلى صالح ، ومحمد رفعت ومختار محمد فهيم الجندى.

Follow by Email
Instagram
Telegram
WhatsApp
× اتصل الآن