وسيط اليوم

جريدة الكترونية عربية

عمر الشريف يكتب: فلنعِش لأرواحنا..

فلنعِش لأرواحنا

في فيلم cast away “منبوذ” أو “رُمي بعيداً” للنجم “توم هانكس” الذي سقطت طائرته في حادث وانعزل على جزيرة نائية لسنوات وحيداً، قاوم ليظل حياً ورسم على كرة وجهاً يُحادثها دائماً، وسماها ويلسون وأتخذها صديقاً له، لكنه ضاع في رحلة العودة.

حارب لكي لا يستسلم متخيلاً أن على الضفة الأخرى من ينتظره، زوجته التي يحبها وحياته السابقة، هذا التخيل كان حافزاً قوياً؛ ليبني قارب ويسبح في المحيط ويعود لأرضه وينجو بنفسه من الموت.. لكن ماذا وجد ؟ أصدقاء أعتقدوا أنه مات، وزوجة بكت عليه كثيراً ثم تناسته وأحبت وتزوجت غيره، وهو الذي كان يملك صورتها فقط في عزلته يسامرها يومياً ويحارب لأجلها، فلما عاد لم يجد ما توقع ! لم يكن هناك من يبحث عنه، تخيلوا موته وأقاموا عزائه واستمرت الحياة.

وهنا ندرك أن ما نبحث عنه ليس بالضرورة أن يكون يبحث عنا، ولكن هذا التفكير هو ما يعطينا سبباً لنقاوم، وهذا هو المغزى “لنفعل كل شيئ من أجل سعادتنا فقط، فلنعِش لأرواحنا، لنعطي أنفسنا أملاً ولنقاوم لأجله”.

Follow by Email
Instagram
Telegram
WhatsApp
× اتصل الآن