وسيط اليوم

جريدة الكترونية عربية

أسامة حراكي يكتب: الإنتماء الذي يصدق المعنى عليه

الإنتماء الذي يصدق المعنى عليه

“حب مصر هو أن نموت من أجلها”، هذه جملة ليست خاطئة ولكنها ليست كاملة، فالموت من أجل الوطن أعلى مراحل الحب، ولكن حب الوطن ليس بالموت من أجله فقط بل بالنجاح والإصرار عليه، فإخلاص المسؤول وتفانيه في عمله هو حب للوطن، والكاتب حين يكتب بضمير يكون حب للوطن ونجاحه يصب في نهر الوطن، والفنان بنجاحه في دوره وسلوكه ورسالته يقدم صورة مشرفة لوطنه.

الوطنية سلوك تربوي النشأة، تشارك فيه الأسرة بلبنتها الأولى والمدرسة باللبنة الثانية، ثم يكون البناء من خلال المجتمع بمكوناته الرسمية والأهلية والإعلامية كافة.

وعلى قدر ما تكون مصر في حاجة إلى أبنائها، يكون الأبناء في حاجة إلى مصر أكثر، فمصر ثابته والأبناء يتعاقبون بالأجيال، وتكون مصر هي الحاضن لنا في الحياة والمكان الذي نشعر فيه بالأمان والراحة النفسية، وحين نموت فهي المكان الآمن الذي سوف يحتوي رفاتنا.

نحن بحاجة إلى حب مصر أحياء أصحاء، وفي حاجة إليه ونحن مرضى وأيضاُ ونحن أموات، فهو الانتماء الذي يصدق المعنى عليه، فحين تكون مصر هي البداية والنهاية نكون قد اختصرنا جُل حياتنا ورحلتنا الطويلة القصيرة…حب مصر بمعناه الأشمل يبقى مفردة عصية على الشرح الوافي لها.

وفي حب الوطن قالوا:
ـ خائن الوطن من يكون سبباً في خطوة يخطوها العدو في أرض الوطن .. “جمال الدين الأفغاني”.
ـ إذا كان الطائر يحن إلى وكره فإن الإنسان أحق بالحنين إلى وطنه .. “الجاحظ”.
ـ كلما أحس الناس بماضيهم أكثر وعرفوا تراثهم أصبحوا أكثر اهتماماً ببلادهم وأكثر استعداداً للدفاع عنها .. “زايد بن سلطان”.
ـ إن العمل الذي نؤديه لوطننا في هذه الدنيا هو خير ما نذهب به إلى الدار الآخرة .. “زايد بن سلطان”.
ـ الوطن شجرة طيبة لا تنمو إلا في تربة التضحيات وتُسقى بالعرق والدم .. “ونستون تشرشل”.
ـ لست أسفاً إلا لأنني لا أملك إلا حياة واحدة أضحي بها من أجل الوطن .. “شيشرون”.
ـ خبز الوطن خير من كعك الغربة .. “فولتير”.
ـ نحن لم نولد من أجل أنفسنا، بل من أجل وطننا .. “أفلاطون”.
ـ لا تسأل عما يمكن أن يقدمه لك وطنك، بل اسأل نفسك عما يمكنك تقديمه إليه .. “جون كيندي”.
ـ إن من لا يحب وطنه لا يمكن أن يحب شيئاً .. “اللورد بايرون”.
ـ من باع بلاده وخان وطنه مثله مثل الذي يسرق من مال أبيه ليطعم اللصوص، فلا أبوه يسامحه ولا اللصوص تكافئه .. “نابليون”.
ـ الوطن قبل الروح لأنه مقر راحتك .. “مثل حبشي”.

Follow by Email
Instagram
Telegram
WhatsApp
× اتصل الآن